عقيل هو من استولى على بيت الرّسول وأمواله في مكّة!!

19 مارس 2021
438
ميثاق العسر

ما أكثر العوائل الّتي تركت أموالاً طائلة في العراق أو غيره وهاجرت لسبب ولآخر، لكنّ الدّولة القمعيّة الحاكمة لم تُصادر أموالهم وإنّما استولى عليها أقاربهم وأنهوها على ملذّاتهم واحتياجاتهم عن بكرة أبيها… وهكذا كان الأمر في مكّة؛ حيث يروى أنّ لهاشم بن عبد مناف داراً صارت لعبد المطلّب ابنه، فقسّمها بين ولده حين ضرّ بصره، […]


ما أكثر العوائل الّتي تركت أموالاً طائلة في العراق أو غيره وهاجرت لسبب ولآخر، لكنّ الدّولة القمعيّة الحاكمة لم تُصادر أموالهم وإنّما استولى عليها أقاربهم وأنهوها على ملذّاتهم واحتياجاتهم عن بكرة أبيها…

وهكذا كان الأمر في مكّة؛ حيث يروى أنّ لهاشم بن عبد مناف داراً صارت لعبد المطلّب ابنه، فقسّمها بين ولده حين ضرّ بصره، وصار للرّسول حقّ أبيه عبد الله منها، فلمّا هاجر الرّسول إلى المدينة استولى عقيل بن أبي طالب وأخوه طالب على الدّار كلّها؛ لأنّهما الوارثان الحصريّان لأبيهما حيث لم يسلما بعدُ، ولأنّ الرّسول ترك حقّه بالهجرة، وحينما فُقد طالب في واقعة بدر باع عقيل الدّار كلّها.

ولهذا جاء في الصّحيح عندهم أنّ أسامة بن زيد سأل الرّسول حين دخل مكّة قائلاً له: «أتنزل في دارك بمكّة؟» فأجابه: «وهل ترك لنا عقيل من رباع أو دور!!» فتفطّن وكن واعياً ودقيقاً ولا تستدرجك العواطف والمذهبيّات، واعلم: أنّ قطع طريق القوافل التّجارية هو المسبّب الحقيقي لحصول واقعة بدر، وأنّ أموال الرّسول وعليّ كانت بيد عقيل لا بيد غيره، فلا تذهب بك المذاهب وتعش دور الأنظمة الاستبداديّة المعاصرة الّتي تستولي على الأموال وتصادرها، والله من وراء القصد.

https://www.facebook.com/jamkirann/posts/3638715536250744


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...