خلوّ النّسخة المطبوعة من “المسائل التّبانيّات” للسيّد المرتضى من العبارة الّتي حكاها صاحب المعالم والمنتقى عنه والّتي نصّت على قطعيّة صدور أكثر الأخبار الواردة في كتب الإماميّة الاثني عشريّة، ووضعت نقاط مكانها من غير الإشارة إلى سبب ذلك مع عبارة موهمة!!

25 يوليو 2021
75
ميثاق العسر

خلوّ النّسخة المطبوعة من “المسائل التّبانيّات” للسيّد المرتضى من العبارة الّتي حكاها صاحب المعالم والمنتقى عنه والّتي نصّت على قطعيّة صدور أكثر الأخبار الواردة في كتب الإماميّة الاثني عشريّة، ووضعت نقاط مكانها من غير الإشارة إلى سبب ذلك مع عبارة موهمة!! https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F3998098123645815&show_text=true&width=500


خلوّ النّسخة المطبوعة من “المسائل التّبانيّات” للسيّد المرتضى من العبارة الّتي حكاها صاحب المعالم والمنتقى عنه والّتي نصّت على قطعيّة صدور أكثر الأخبار الواردة في كتب الإماميّة الاثني عشريّة، ووضعت نقاط مكانها من غير الإشارة إلى سبب ذلك مع عبارة موهمة!!

https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F3998098123645815&show_text=true&width=500


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...