الميزان في معرفة التّعليق الجادّ من غيره!!

27 مارس 2021
157
ميثاق العسر

ينبغي على جميع المتابعين الكرام أن يعرفوا أنّ هذا المكان يفترضه صاحبه أشبه بالمدرس العلمي الّتي تكون المشاركة فيه مشروطة بتوفّر شروط معيّنة، وأوّل هذه الشّروط هو أن يقف الشّخص على عموم ما طُرح فيه من آراء ومبانٍ وإثارات وبحوث بنحو المنظومة المعرفيّة المترابطة قبل كتابة أيّ سؤال وأيّ تعليق؛ لأنّ خلاف ذلك سيؤدّي إلى […]


ينبغي على جميع المتابعين الكرام أن يعرفوا أنّ هذا المكان يفترضه صاحبه أشبه بالمدرس العلمي الّتي تكون المشاركة فيه مشروطة بتوفّر شروط معيّنة، وأوّل هذه الشّروط هو أن يقف الشّخص على عموم ما طُرح فيه من آراء ومبانٍ وإثارات وبحوث بنحو المنظومة المعرفيّة المترابطة قبل كتابة أيّ سؤال وأيّ تعليق؛ لأنّ خلاف ذلك سيؤدّي إلى التّشويش والمشاكسة والتّهريج وسلب حقوق المتابعين الجادّين والمواظبين.

وفي ضوء هذا الأصل المتعارف والمتداول في المراكز العلميّة: نحن غير مسؤولين عن إعادة شرح البحوث والمباني ـ والّتي تطلّبت سنوات متواصلة لطرح مقدّماتها وبراهينها وبنحو يومي أيضاً ـ إلى كلّ وافد جديد يلتحق بالرّكب مؤخّراً ولو بشكل صوري، ومن ثمّ سيكون أصلنا الأوّليّ في التّعامل مع المعلّقين الّذين يعلّقون بطريقة توحي بعدم مراجعتهم لمكتوباتنا السّابقة هو السّلب والحيطة والحذر والحزم السّريع جدّاً، لا سيّما من يوظّف طريقة النّسخ والّلصق الممنوعة في هذا المكان.

والظّاهر صواب هذا الأصل في غالب الأوقات، فهؤلاء: كطالب مشاغب كسول يحضر في آخر يوم من أيّام الدّراسة والتّحصيل، ويطلب من الأستاذ مشاكسةً أن يشرح له كلّ ما تقدّم من دروس لم يحضرها، وإلّا فسوف يرجع إلى أهله باكياً مولولاً وينتدب أهله لحرق المدرسة لإرواء غليله.

أرجو من الجميع الأخذ بهذه النّصائح أو قل الشّروط، وتفهّم دواعيها وأسبابها، فنحن لم ندخل بيوتهم عنوة لإجبارهم على تقبّلها، بل نكتب في جدارنا الخاصّ بنا ومن حقّنا وضع شروط للمشاركة فيه، فليُتأمّل كثيراً، والله من وراء القصد.

https://www.facebook.com/jamkirann/posts/3658983020890662


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...