الموقف الفقهي الاثنا عشريّ من العمليّات الانتحاريّة!!

24 يناير 2021
221
ميثاق العسر

#ما دام الأمر كذلك، وأنّ كلّ حزب بما لديهم فرحون، فعلينا أن نذهب صوب الأساسات الدّينيّة والمذهبيّة الّتي سوّغت للتّقاتل والتّباغض والذّبح والسّبي والاسترقاق والاستعباد والاصطفاء ونعقرها في دارها، وننتصر لأخلاقنا وإنسانيّتنا؛ فالبشريّة غير مسؤولة عن تجارب قبليّة لها ما لها وعليها ما عليها، والسّماء الحقيقيّة مهتمّة ومكترثة بالحفاظ على المبادئ الأخلاقيّة العليا من الاندراس […]


#ما دام الأمر كذلك، وأنّ كلّ حزب بما لديهم فرحون، فعلينا أن نذهب صوب الأساسات الدّينيّة والمذهبيّة الّتي سوّغت للتّقاتل والتّباغض والذّبح والسّبي والاسترقاق والاستعباد والاصطفاء ونعقرها في دارها، وننتصر لأخلاقنا وإنسانيّتنا؛ فالبشريّة غير مسؤولة عن تجارب قبليّة لها ما لها وعليها ما عليها، والسّماء الحقيقيّة مهتمّة ومكترثة بالحفاظ على المبادئ الأخلاقيّة العليا من الاندراس والضّياع لا غير، فتأمّل كثيراً كثيراً، والله من وراء القصد.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏
  
 https://www.facebook.com/jamkirann/posts/3497013537087612

تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...