الفرق الفقهي عندهم بين الزّواج الدّائم والمنقطع من الرضيعة!!

3 يونيو 2021
223
ميثاق العسر

هناك استشكال عندهم في جواز العقد متعة على الرّضيعة إذا كان لمدّة قصيرة جدّاً لا إمكانيّة فيها للجنس الخفيف معها، أمّا مع تحقّق هذه المدّة فلا إشكال في البين وعلى هذا قامت فتاواهم؛ فالملاك عندهم في تصحيح العقد المنقطع في المقام وارتفاع أصل الاستشكال هو توفّر المدّة الّتي يمكن فيها الاستمتاع ما دون الدّخول انسياقاً […]


هناك استشكال عندهم في جواز العقد متعة على الرّضيعة إذا كان لمدّة قصيرة جدّاً لا إمكانيّة فيها للجنس الخفيف معها، أمّا مع تحقّق هذه المدّة فلا إشكال في البين وعلى هذا قامت فتاواهم؛ فالملاك عندهم في تصحيح العقد المنقطع في المقام وارتفاع أصل الاستشكال هو توفّر المدّة الّتي يمكن فيها الاستمتاع ما دون الدّخول انسياقاً مع الفلسفة الّتي يرونها في هذا النّوع من الزّواج وليس شيئاً آخر، أمّا الدّائم فلا كلام في صحّته بينهم، فتدبّر وافهم!!

https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F3859021804220115&show_text=true&width=500


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...