الصّادق: من مشّط لحيته سبعين مرّة، وعدّها مرّة مرّة، لم يقربه الشّيطان أربعين يوماً!!

30 يونيو 2021
173
ميثاق العسر

بلى؛ خفّف من سقف توقّعاتك، وصدّق بأنّ الصّورة النمطيّة الغارقة في المثاليّة المرسومة في ذهنك عن أصحاب هذه النّصوص تعاني من مشاكل كثيرة وجمّة مهما تمحّلت ورقّعت وضحكت على نفسك أيضاً بدعوى أنّها نصوص تحثّ على النّظافة وأضرابها من مضحكات، فتدبّر وافهم!! https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F3926786494110312&show_text=true&width=500


بلى؛ خفّف من سقف توقّعاتك، وصدّق بأنّ الصّورة النمطيّة الغارقة في المثاليّة المرسومة في ذهنك عن أصحاب هذه النّصوص تعاني من مشاكل كثيرة وجمّة مهما تمحّلت ورقّعت وضحكت على نفسك أيضاً بدعوى أنّها نصوص تحثّ على النّظافة وأضرابها من مضحكات، فتدبّر وافهم!!

https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F3926786494110312&show_text=true&width=500


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...