الخطأ لا يُعالج بخطأ أكبر!!

9 يناير 2021
403
#قلناها ونقولها مرّات ومرّات أيضاً: إنّ الممارسات المذهبيّة الخاطئة لا تُعالج بإرجاع نظام الحسبة وفرض الوصاية، بل ستؤدّي هذه المعالجات إلى ردّات فعل مذهبيّة عنيفة أيضاً؛ وسنشهد عشرات المنابر المرصّعة بالذّهب في قادم الأيّام بسبب ذلك، والصّحيح في العلاج هو: الذّهاب إلى العمق، وإيضاح فساد بناء وتذهيب المراقد والأضرحة والقِباب وترصيعها بمختلف الأحجار الكريمة بالطُرق العلميّة الموضوعيّة لا غير، فليُتأمّل كثيراً كثيراً، والله من وراء القصد.
https://www.facebook.com/jamkirann/posts/3455607137894919

تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...