من هو الذي غسّل الجواد “ع” ؟

2 نوفمبر 2016
1427

ربّما قرع سمعك بعض الروايات التي تقول: إنّ الإمام لا يغسّله إلّا إمام، والتي تحوّلت إلى قاعدة راكزة في الوعي الشيعي القديم والجديد، بل صارت سنّة لتحديد المرجع الّلاحق أيضاً، وسؤالي الذي أرجو الإجابة عليه بتجرّد وتوثيق: من هو الذي غسّل الإمام محمد بن علي الجواد “ع” وكفّنه وصلّى عليه ودفنه في بغداد، بعد أن كان ولده علي الهادي “ع” في المدينة وهو ابن السادسة أو الثامنة من العمر فقط؟!


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...