لماذا لم تستخدم الزّهراء “ع” لوح جابر؟!

9 فبراير 2018
853
ميثاق العسر

#لا زلت حائراً: تُرى لماذا لم توظّف السيّدة فاطمة الزّهراء “روحي لها الفداء” وهي تحاجج الخليفة الأوّل: الّلوح الزّمرّدي الأخضر الّذي أهداه الله إلى رسوله “ص” والّذي حمل اسماء الخلفاء الإثني عشر بعد أبيها “ص” مفصّلاً كما في الخبر؟! أ لم تكن قادرة على إلزام خصومها بهذه الحجّة السّماويّة الدّامغة بدل الدّخول معهم في نقاشات […]


#لا زلت حائراً: تُرى لماذا لم توظّف السيّدة فاطمة الزّهراء “روحي لها الفداء” وهي تحاجج الخليفة الأوّل: الّلوح الزّمرّدي الأخضر الّذي أهداه الله إلى رسوله “ص” والّذي حمل اسماء الخلفاء الإثني عشر بعد أبيها “ص” مفصّلاً كما في الخبر؟! أ لم تكن قادرة على إلزام خصومها بهذه الحجّة السّماويّة الدّامغة بدل الدّخول معهم في نقاشات تمكّن الطّرف الآخر من تجاوزها ببساطة؟! #اعتقد: إنّ استثمار لحظات بسيطة من الوقت للتّأمّل والتّفكير المجرّد ستوصلكم إلى عمق الدّهليز الّذي أدخلنا الأكابر فيه دون شعور منذ قرون طويلة تحت عناوين وهم التّواتر والاستفاضة الّتي يكذّبها الواقع التّاريخي لأشخاص الرّواة وللمرحلة الّتي عاشوا فيها، والله من وراء القصد.


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...