قلق حرّاس المذهب!!

6 فبراير 2018
871
ميثاق العسر

#إعلم إنّ حرّاس المذهب لا تهتزّ شواربهم وخوذهم إذا ما زيّفوا وعيك قرون طويلة بمقولات يجزم العقل بإسطوريّتها وخرافتها وسذاجتها؛ لكنّها تهتزّ وتستنفر إذا ما أحسّوا إنّك تقترب من قلاعهم وتحوم حول خنادقهم، وهنا سينقضّوا عليك بشتّى الوسائل والحيل الشّرعيّة لتسقيطك وقمعك…#أجل؛ هؤلاء الحرّاس لا يقلقون من سلب وعيك وعقلك بل وحتّى أذنك فضلاً عن […]


#إعلم إنّ حرّاس المذهب لا تهتزّ شواربهم وخوذهم إذا ما زيّفوا وعيك قرون طويلة بمقولات يجزم العقل بإسطوريّتها وخرافتها وسذاجتها؛ لكنّها تهتزّ وتستنفر إذا ما أحسّوا إنّك تقترب من قلاعهم وتحوم حول خنادقهم، وهنا سينقضّوا عليك بشتّى الوسائل والحيل الشّرعيّة لتسقيطك وقمعك…#أجل؛ هؤلاء الحرّاس لا يقلقون من سلب وعيك وعقلك بل وحتّى أذنك فضلاً عن خمس قوتك، الشيء الوحيد الّذي يُقلقهم هو زيادة وعيك بما لا يرغبون، فإحرص على قلقهم ووسّع من آفاق تأمّلاتك، وإلى الله تصير الأمور.


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...