في رحيل الكاظم “ع” تأمّلات!!

21 مارس 2020
16
ميثاق العسر

#هل تعلم سيّدي الموالي الّلطام والباكي والزّائر والمطبّر والمهدوي: إنّ نسبة كبيرة وعريضة من فقهاء وخُلّص أصحاب إمامك الكاظم “ع” لم يؤمنوا بوفاته على الإطلاق وذهبوا إلى أنّه هو المهديّ المنقذ الّذي سيغيب ويظهر لإنقاذهم من الظّلم والحيف الّذي وقع عليهم، وبالتّالي: لم يؤمنوا بإمامة ولده الرّضا “ع” حتّى حكم الأخير بنجاستهم وفسقهم… إلخ، فضايقهم […]


#هل تعلم سيّدي الموالي الّلطام والباكي والزّائر والمطبّر والمهدوي: إنّ نسبة كبيرة وعريضة من فقهاء وخُلّص أصحاب إمامك الكاظم “ع” لم يؤمنوا بوفاته على الإطلاق وذهبوا إلى أنّه هو المهديّ المنقذ الّذي سيغيب ويظهر لإنقاذهم من الظّلم والحيف الّذي وقع عليهم، وبالتّالي: لم يؤمنوا بإمامة ولده الرّضا “ع” حتّى حكم الأخير بنجاستهم وفسقهم… إلخ، فضايقهم مضايقة شديدة جدّاً ليتراجع بعضهم ويستمر على هذه العقيدة آخرون؟!
#وهنا سل نفسك بأريحيّة وهدوء: إذا كانت سلسلة اسماء الأئمّة وشخص مهديّهم واضحة ومحدّدة ومعروفة ومتوارثة فما بال خلّص أصحابهم والّذين تتعبّد إلى اليوم برواياتهم: لا يعرفون ذلك ويجهلونه ويصرّون على غيره وهم الفقهاء الأمناء على الحلال والحرام كما يوصفون؟!
#خذ نفساً علميّاً عميقاً وتأمّل بعيداً عن كذبة التّقيّة ومشابهاتها، وستصل إلى حقائق صادمة مرّر خلافها عليك وكنت ضحيّة كبيرة من ضحايا استغفالاتها، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر
#الإمامة_الإلهيّة


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...