فبهت الّذي كفر!!

2 أغسطس 2018
1264
ميثاق العسر

#أ أمل أن يكون المقطع المرفق ميزاناً يوزن به الصّادق والكاذب؛ وسيعرف النّاس حينها مقدار مصداقيّة الصّفحة ودقّة معلومتها، ومقدار كذب من يهاجمها بباطل ويفتري عليها، متمنّياً على النّاس الالتفات إلى المخاطر الجسيمة الّتي يخلّفها تطبيق فكرة مجهول المالك على أموال الدّولة المعاصرة، وما هو دور المباني الفقهيّة لمشهور الفقهاء والمراجع الإثني عشريّة في تسويغ […]


#أ أمل أن يكون المقطع المرفق ميزاناً يوزن به الصّادق والكاذب؛ وسيعرف النّاس حينها مقدار مصداقيّة الصّفحة ودقّة معلومتها، ومقدار كذب من يهاجمها بباطل ويفتري عليها، متمنّياً على النّاس الالتفات إلى المخاطر الجسيمة الّتي يخلّفها تطبيق فكرة مجهول المالك على أموال الدّولة المعاصرة، وما هو دور المباني الفقهيّة لمشهور الفقهاء والمراجع الإثني عشريّة في تسويغ السّرقات لمتديّني مقلّديهم للأسف الشّديد، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر
#مرجعيّات_مجهول_المالك


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...