علماء السّوء بعناوين مذهبيّة مختلفة!!

7 يوليو 2019
31
ميثاق العسر

#روّينا عن عيسى “ع” [إنّه قال]: “مثل علماء السّوء مثل صخرة وقعت على فم النّهر؛ لا هي تشرب الماء ولا تترك الماء يخلص إلى الزرع”، وكذلك علماء الدّنيا؛ قعدوا على طريق الآخرة، فلا هم نفذوا، ولا تركوا العباد يسلكون الله عزّ وجلّ…». [أبو طالب المكّي، قوت القلوب: ج1، ص255]. #ميثاق_العسر


#روّينا عن عيسى “ع” [إنّه قال]: “مثل علماء السّوء مثل صخرة وقعت على فم النّهر؛ لا هي تشرب الماء ولا تترك الماء يخلص إلى الزرع”، وكذلك علماء الدّنيا؛ قعدوا على طريق الآخرة، فلا هم نفذوا، ولا تركوا العباد يسلكون الله عزّ وجلّ…». [أبو طالب المكّي، قوت القلوب: ج1، ص255].
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...