زيارة الأربعين مشروع إلهاء للقضاء على الوطن!!

21 نوفمبر 2019
381
ميثاق العسر

#زيارة الأربعين بصيغتها الافراطيّة المعاصرة مشروع إلهاء مذهبي سياسيّ طائفيّ لتحقيق مآرب معروفة، وهي ـ بهذه الصّيغة ـ من أبرز مصاديق إعلان الحرب على الدّين فضلاً عن الوطن ومقدّراته، لذا لو كان هناك فقيه “بيه حظ” ـ ولا يوجد في زماننا ذلك ـ لأفتى بحرمتها تكليفاً ووضعاً وحصرها في مكان وزمان محدّد وانتهى كلّ شيء؛ […]


#زيارة الأربعين بصيغتها الافراطيّة المعاصرة مشروع إلهاء مذهبي سياسيّ طائفيّ لتحقيق مآرب معروفة، وهي ـ بهذه الصّيغة ـ من أبرز مصاديق إعلان الحرب على الدّين فضلاً عن الوطن ومقدّراته، لذا لو كان هناك فقيه “بيه حظ” ـ ولا يوجد في زماننا ذلك ـ لأفتى بحرمتها تكليفاً ووضعاً وحصرها في مكان وزمان محدّد وانتهى كلّ شيء؛ فإنّ التّمسّك بروايات الحسين المذهبي ـ المولودة في أيّام صراع البيت العلوي على الزّعامة والإمامة ـ لتصحيحها وتضخيمها وتطويرها وتعميقها ممارسة مذهبيّة عاطفيّة ليس لها علاقة بالعلم وأدواته، فليُتأمّل كثيراً كثيراً؛ لأنّ الوطن لا يمكن أن يُبنى مع وجود هكذا افراطيّات، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر
#الحسين_المذهبي


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...