ديك الكليني والصّدوق وقدرنا!!

30 يونيو 2018
197
ميثاق العسر

#روى الكليني بإسناده عن الباقر “ع” إنّه قال: «إنّ لله عزّ وجلّ ديكاً رجلاه في الأرض السّابعة وعنقه مُثبّتة تحت العرش وجناحاه في الهوى، إذا كان في نصف الّليل أو الثُلث الثّاني من آخر الّليل ضرب بجناحيه وصاح: سبّوح قدّوس، ربّنا الله الملك الحقّ المبين، فلا إله غيره ربّ الملائكة والرّوح، فتضربُ الدّيكة بأجنحتها وتصيح». […]


#روى الكليني بإسناده عن الباقر “ع” إنّه قال: «إنّ لله عزّ وجلّ ديكاً رجلاه في الأرض السّابعة وعنقه مُثبّتة تحت العرش وجناحاه في الهوى، إذا كان في نصف الّليل أو الثُلث الثّاني من آخر الّليل ضرب بجناحيه وصاح: سبّوح قدّوس، ربّنا الله الملك الحقّ المبين، فلا إله غيره ربّ الملائكة والرّوح، فتضربُ الدّيكة بأجنحتها وتصيح». [الكافي: ج8، ص272].
#وروى الصّدوق بإسناده عن رسول الله “ص” إنّه قال: «إنّ لله عزّ وجلّ ديكاً عُرفه تحت العرش ورجلاه في تخوم الأرض السّابعة، إذا كان في الثّلث الأخير من الّليل سبّح تعالى ذكره بصوت يسمعه كلّ شيء ما خلا الثّقلين الجنّ والإنس، فتصيح عند ذلك ديكة الدّنيا». [عيون أخبار الرّضا: ج2، ص72].
#أسأل الله تعالى في الثّلث الأوّل والثّاني والأخير من الّليل أن يخلّصنا من كل أفّاك ودجّال يلعب بمقدّراتنا تحت ذريعة الحفاظ على المذهب، ويعمل على اختراع صياغات رجاليّة وصناعيّة لتصحيح أمثال هذه الرّوايات لكي يصفّق له الكبار والصّغار ويمنحوه وسام الأعلميّة، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...