خطورة الطّبيب المتديّن على التّنوير الدّيني!!

1 مايو 2022
316
ميثاق العسر

أخطر شيء على الوعي الدّيني هو الطّبيب المتديّن؛ والّذي يحنث القسم مراراً في سبيل تطويع الحقيقة العلميّة بغية مواءمتها للنّصوص الدّينيّة الّتي ولد عليها، ويمتهن هذه المهنة كثيرون للأسف الشّديد، ولله في خلقه شؤون وشؤون. https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F4866852080103744&show_text=true&width=500


أخطر شيء على الوعي الدّيني هو الطّبيب المتديّن؛ والّذي يحنث القسم مراراً في سبيل تطويع الحقيقة العلميّة بغية مواءمتها للنّصوص الدّينيّة الّتي ولد عليها، ويمتهن هذه المهنة كثيرون للأسف الشّديد، ولله في خلقه شؤون وشؤون.

https://www.facebook.com/plugins/post.php?href=https%3A%2F%2Fwww.facebook.com%2Fjamkirann%2Fposts%2F4866852080103744&show_text=true&width=500


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...