ثقافة كلاب الأئمّة لا اتفاعل معها!!

28 نوفمبر 2016
1164

#من حقّي أن لا اتفاعل مع هكذا منهج، وهكذا مفردات، وهكذا خطاب… في فهم أئمّة أهل البيت “ع” وفي التعامل معهم أيضاً، واعتقد إنّ هذه المنظومة في فهمهم والتعامل معهم لم تخلّف لنا سوى جيلاً حوزويّاً غير منضبط علميّاً، امتدّ نشاطه من قم إلى الكويت وهكذا المنطقة الشرقيّة؛ البحرين؛ الإمارات؛ لبنان؛ أوربّا وأستراليا والقارّتين الامريكيّتين؛ ليستفحل أخيراً في النجف وبقيّة محافظات الوسط والجنوب… #هذه وجهة نظري الخاصّة التي امتلك مبرّرات موضوعيّة لها، ولغيري وجهات نظر مختلفة، وكما احترم وجهات نظرهم، عليهم أن يحترموا وجهات النظر المخالفة لهم أيضاً.


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...