تقبيل الوردة وغفران الذّنوب!!

23 مارس 2018
12
ميثاق العسر

#روى الكليني في: “باب الرّياحين” من: “كتاب الزّي والتّجمّل والمروءة” من الكافي، بإسناده عن أبي هاشم الجعفري إنّه قال: «دخلت على أبي الحسن صاحب العسكر [الهادي] “ع” فجاء صبيّ من صبيانه فناوله وردةً، فقبّلها ووضعها على عينيه، ثمّ ناولنيها، وقال: يا أبا هاشم، من تناول وردة أو ريحانة، فقبّلها ووضعها على عينيه، ثم صلّى على […]


#روى الكليني في: “باب الرّياحين” من: “كتاب الزّي والتّجمّل والمروءة” من الكافي، بإسناده عن أبي هاشم الجعفري إنّه قال: «دخلت على أبي الحسن صاحب العسكر [الهادي] “ع” فجاء صبيّ من صبيانه فناوله وردةً، فقبّلها ووضعها على عينيه، ثمّ ناولنيها، وقال: يا أبا هاشم، من تناول وردة أو ريحانة، فقبّلها ووضعها على عينيه، ثم صلّى على محمد والأئمة كتب الله له الحسنات مثل رمل عالج، ومحا عنه من السيئات مثل ذلك» [الكافي: ج6، ص525].
#أسأل الله أن يجعل جميع أيّامكم وروداً وأزهاراً، وأن يبعد عنكم شبح الخرافات والأساطير المذهبيّة المقيتة؛ إنّه سميع الدّعاء.


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...