تحويل الأوهام إلى حقائق وظيفة من؟!

15 يناير 2019
590
ميثاق العسر

#لست طبيباً نفسانيّاً وظيفته زراعة الطّمأنينة والسّكون في نفوس مراجعيه من خلال منحهم عقاقير هلوسة ومسكّنة لتصحيح عقائدهم الخاطئة وتحويلها إلى حقائق؛ فهذه مهمّة يجيدها غيري بحرفيّة وامتياز، أمّا أنا _ وأعوذ بالله من الأنا _ فلم ولن اتّفق مع أحد على ممارسة مثل هذا الدّور المضلّ والباطل والمربح في نفس الوقت على حساب الحقّ […]


#لست طبيباً نفسانيّاً وظيفته زراعة الطّمأنينة والسّكون في نفوس مراجعيه من خلال منحهم عقاقير هلوسة ومسكّنة لتصحيح عقائدهم الخاطئة وتحويلها إلى حقائق؛ فهذه مهمّة يجيدها غيري بحرفيّة وامتياز، أمّا أنا _ وأعوذ بالله من الأنا _ فلم ولن اتّفق مع أحد على ممارسة مثل هذا الدّور المضلّ والباطل والمربح في نفس الوقت على حساب الحقّ والحقيقة، ومن كان يتوهّم ذلك في سالف الأيام فعليه أن يرفع وهمه؛ فالصفحة تكتب ما يمليه عليها الدّليل حتّى وإن كان ذلك خلاف البديهيّات المذهبيّة، وعلى من يشعر إنّ إثاراتها تضرّ بإيمانه الّذي نزل عليه من السّماء “بزبيل” فعليه أن يغادرها فوراً؛ لأنّها لم تجبره على الانصياع لها ولا الإيمان بمؤدّاها، ولا تقليد صاحبها أو دفع خمس أمواله له، ومن يشعر إنّها مفيدة ونافعة له فهذا وسام شرف يطوّق صاحبها به، ونتمنّى منه أن لا ينسانا من دعواته في ظهر الغيب، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...