تجارة الجنس في الفقه الإثني عشريّ!!

21 فبراير 2020
51
ميثاق العسر

#لو أشترى المؤمن الإثنا عشريّ المتديّن الورع المتّقي عشر صبيّات حسان من متاجر النّخاسة في سوق المسلمين ودفع قيمتهنّ بالتّمام والكمال، فقد تمّت المعاملة بشكل صحيح ووفق شروط المتبايعين الّتي لا مرية فيها في الفقه الإثني عشريّ، فإذا أراد أن يسترزق الله تعالى ويفتح تجارة بين أخوانه المؤمنين الأجلّاء وبالحلال، فيؤجّر الجارية لمدّة تطول أو […]


#لو أشترى المؤمن الإثنا عشريّ المتديّن الورع المتّقي عشر صبيّات حسان من متاجر النّخاسة في سوق المسلمين ودفع قيمتهنّ بالتّمام والكمال، فقد تمّت المعاملة بشكل صحيح ووفق شروط المتبايعين الّتي لا مرية فيها في الفقه الإثني عشريّ، فإذا أراد أن يسترزق الله تعالى ويفتح تجارة بين أخوانه المؤمنين الأجلّاء وبالحلال، فيؤجّر الجارية لمدّة تطول أو تقصر ليستفاد المؤمنون من منافعها بعرضها العريض، فلا مشكلة في البين أصلاً!!
#نعم؛ المفترض به بغية الخروج من الاستشكالات الفقهيّة المطروحة عندهم: أن لا يستخدم لفظ الإجارة في المعاملة، بل عليه أن يوظّف لفظ أبحت لك وطء الجارية أو ما دون ذلك حسب الاتّفاقات المبرمة بينهما، ولو تمنّى عليه دفع هديّة بإزاء هذا العمل أو ضمّ إلى المعاملة واقياً ذكريّاً بحيث يكون الثّمن بإزائه لكان ذلك حسناً وأحوط، بل يمكن تصحيح المعاملة من دون هذه الأمور أيضاً كما يعرف النّابهون في هذا الفقه، فليُتأمّل كثيراً كثيراً، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...