القميص الإثنا عشري وتاريخ تفصاله وخياطته!!

8 فبراير 2019
522
ميثاق العسر

#فصّل المشايخ المؤسّسون ومقلِّدتهم قميصاً فقهيّاً وعقائديّاً بمقاس ولون واحدٍ سمّوه الإمامة الإلهيّة الإثني عشريّة ليلبسوه لعدد خاصّ من أولاد الحسين بن عليّ “ع”، وحينما يقول لهم أحدهم: إنّ هذا القميص قصير أو طويل أو عريض على بعضهم أو لا ينسجم مع لون بشرته وقامة جسمه مثلاً، قالوا له: لديك مشكلة في عينيك؛ وإلّا فالقميص […]


#فصّل المشايخ المؤسّسون ومقلِّدتهم قميصاً فقهيّاً وعقائديّاً بمقاس ولون واحدٍ سمّوه الإمامة الإلهيّة الإثني عشريّة ليلبسوه لعدد خاصّ من أولاد الحسين بن عليّ “ع”، وحينما يقول لهم أحدهم: إنّ هذا القميص قصير أو طويل أو عريض على بعضهم أو لا ينسجم مع لون بشرته وقامة جسمه مثلاً، قالوا له: لديك مشكلة في عينيك؛ وإلّا فالقميص “تسگام” عليهم جميعاً وعليك أن تعالج اعورارها وحولها!! وعلى هذا فلا طريق أمام هؤلاء المعترضين لبيان العكس إلّا بوضع من ألبسوا القميص جميعاً أمام الأنظار؛ ليعرفوا إنّ هذا القميص بتفصاله الإثني عشريّ وعرضه العريض لا ينسجم مع مقاسات بعضهم حتّى لو أرسلناه إلى أفضل خيّاط، فليتأمّل كثيراً في هذه السّطور وما بينها، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...