القرابة مفهوم عشائري لا ديني!!

15 يناير 2019
100
ميثاق العسر

#ليس للقرابة السّببيّة أو النّسبيّة أيّ دور في إبلاغ الدّين السّماوي والالتزام به، لكنّ الدّين المذهبي سعى جاهداً لجعل هذه القرابات كفصول مقوّمة للدّين؛ بحيث لولاها لما قُبلت عبادة ولا عمل؛ وهذا يعني صيرورة الدّين رهين رضا أُسر وبيوتات تعاني من صراعات داخليّة عميقة، وهذا الأمر يتنافى تمام التّنافي مع مقاصد الدّين وأهدافه…فليُتأمّل كثيراً في […]


#ليس للقرابة السّببيّة أو النّسبيّة أيّ دور في إبلاغ الدّين السّماوي والالتزام به، لكنّ الدّين المذهبي سعى جاهداً لجعل هذه القرابات كفصول مقوّمة للدّين؛ بحيث لولاها لما قُبلت عبادة ولا عمل؛ وهذا يعني صيرورة الدّين رهين رضا أُسر وبيوتات تعاني من صراعات داخليّة عميقة، وهذا الأمر يتنافى تمام التّنافي مع مقاصد الدّين وأهدافه…فليُتأمّل كثيراً في مرامي هذه السّطور القصيرة، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...