الغنائم والإتاوات مصادر الإعاشة الإسلاميّة!!

5 فبراير 2021
156
ميثاق العسر

#علينا أن نسلّم: بأنّ الرّسول لم يكن يمتلك طريقاً لإعاشة جيشه وأفراد عائلته غير الغنائم الحربيّة والإتاوات، وبالتّالي: فلا طريق أمامه غير الغارات بمختلف صنوفها… نعم؛ أنت كمسلم تفسّر هذه الغارات والغنائم والإتاوات بدوافع سماويّة تهدف إلى نشر دين الله في الأرض، لكنّ غيرك يفسّرها بدوافع بشريّة قبليّة تهدف لبسط السّلطة والنّفوذ… اقبلوا هذه الحقيقة […]


#علينا أن نسلّم: بأنّ الرّسول لم يكن يمتلك طريقاً لإعاشة جيشه وأفراد عائلته غير الغنائم الحربيّة والإتاوات، وبالتّالي: فلا طريق أمامه غير الغارات بمختلف صنوفها… نعم؛ أنت كمسلم تفسّر هذه الغارات والغنائم والإتاوات بدوافع سماويّة تهدف إلى نشر دين الله في الأرض، لكنّ غيرك يفسّرها بدوافع بشريّة قبليّة تهدف لبسط السّلطة والنّفوذ… اقبلوا هذه الحقيقة وإن كانت كالعلقم وتأمّلوا فيها كثيراً كثيراً؛ لأنّ غيرها يعني الكذب والدّجل والجهالات، والله من وراء القصد.
https://www.facebook.com/jamkirann/posts/3528451070610525

تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...