الحسين “ع” لا يتحمّل مسؤوليّة رغبات بعض أحفاده!!

20 أغسطس 2020
419
ميثاق العسر

#كما لم يفكّر بعض المراجع في بناء مراقد وأضرحة ومزارات وزيارات لهم وإنّما هي رغبة بعض أبنائهم وأحفادهم ومحبّيهم، كذلك لم يفكّر الحسين الحقيقيّ بذلك، ولم يؤسّس له، ولم يُرده وهو يضطرّ ـ نعم يضطرّـ للقتال ثأراً لكرامته مع أعداء الإنسانيّة والدّين، وإنّما نشأت هذه الأمور انسياقاً مع رغبة بعض أحفاده ومحبّيه لاحقاً، والغريب والّلافت: […]


#كما لم يفكّر بعض المراجع في بناء مراقد وأضرحة ومزارات وزيارات لهم وإنّما هي رغبة بعض أبنائهم وأحفادهم ومحبّيهم، كذلك لم يفكّر الحسين الحقيقيّ بذلك، ولم يؤسّس له، ولم يُرده وهو يضطرّ ـ نعم يضطرّـ للقتال ثأراً لكرامته مع أعداء الإنسانيّة والدّين، وإنّما نشأت هذه الأمور انسياقاً مع رغبة بعض أحفاده ومحبّيه لاحقاً، والغريب والّلافت: أنّ تعمّق هذه الثّقافة كجزء لا يتجزّأ من الدّين، بل ويُدّعى أنّ التّخطيط الإلهيّ القبلي كان قاصداً جدّاً لذلك، وسيعاقب البشريّة جمعاء لتركها إذا ما ثبت تقصيرها عنه، وتلك إذن قسمة ضيزى، ولله في خلقه شؤون وشؤون.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...