الأمانة العلميّة النّادرة!!

12 أبريل 2018
206
ميثاق العسر

#وليس دأبي دأب أكثر الشّرّاح: يذكر الّلاحق ما قاله السابق في صورة الإنشاء منه؛ فإنّه نوع سرقة، فما كان من غيري أنسبه إليه، وما فيه بلا نسبة فهو منّي» [المرحوم محمّد تقي الشّوشتري، من مقدّمة شرحه لنهج البلاغة].‏


#وليس دأبي دأب أكثر الشّرّاح: يذكر الّلاحق ما قاله السابق في صورة الإنشاء منه؛ فإنّه نوع سرقة، فما كان من غيري أنسبه إليه، وما فيه بلا نسبة فهو منّي» [المرحوم محمّد تقي الشّوشتري، من مقدّمة شرحه لنهج البلاغة].‏


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...