الأئمّة الحقيقيّون والأئمّة المذهبيّون!!

29 مارس 2020
215
ميثاق العسر

#من يقرأ التّراث الرّوائيّ الإثني عشريّ بعيون موضوعيّة بشريّة فاحصة: يجزم بأنّ الأئمّة المعروفين عند المذهب الإثني عشريّ ما هم إلّا بشر كغيرهم من البشر، لهم ما لهم، وعليهم ما عليهم، ويتمايزون فيما بينهم علماً وورعاً وتقوى وزهداً…إلخ كما يتمايز غيرهم من بني البشر كذلك، لكن حيث إنّ الرّاكز في مخيّلتنا المذهبيّة بنحو الخطأ المقصود: […]


#من يقرأ التّراث الرّوائيّ الإثني عشريّ بعيون موضوعيّة بشريّة فاحصة: يجزم بأنّ الأئمّة المعروفين عند المذهب الإثني عشريّ ما هم إلّا بشر كغيرهم من البشر، لهم ما لهم، وعليهم ما عليهم، ويتمايزون فيما بينهم علماً وورعاً وتقوى وزهداً…إلخ كما يتمايز غيرهم من بني البشر كذلك، لكن حيث إنّ الرّاكز في مخيّلتنا المذهبيّة بنحو الخطأ المقصود: أنّ هذه الشّخصيّات بمجموعها هي أشبه بالكائنات السّماويّة الّتي لا تتكلّم ولا تتحرّك إلّا وفق خطّة سماويّة مؤسّس لها سلفاً، ومن ثمّ نُسجت ـ لأسباب مختلفة وسياقات متنوّعة ـ صورة نمطيّة غارقة في المثاليّة عنهم، فمن الطّبيعي حينما نجد نصوص روائيّة صحيحة بمقاييس المؤسّسين أو المعاصرين، لكنّها لا تنسجم مع هذا الرّاكز المذهبيّ العميق نبادر مضطرّين دون وعي لإسقاطها أو تأويلها أو تمييعها بمختلف الحيل والوسائل والّتي نعتبرها جزءاً لا يتجزّأ من صناعة المذهب وأدواته، وإن لم نستطع ذلك نلعن ناشرها المعاصر ونحاول جاهدين تسقيطه بكلّ ما أوتينا من آليّات. وقد جهلنا: إنّ هذه الممارسات لن تحقّق مآرب جادّة في زمن الكورونا أبعدها الله عن الجميع، ولن تُسهم إلّا في إحكام أبواب الدّهليز المذهبيّ ونوافذه على المساكين الّذين يقطنون فيه، وزيادة الجهل المذهبيّ بأبشع صوره أيضاً، فتأمّل كثيراً كثيراً، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...