إلى من يهمّه الأمر!!

21 نوفمبر 2019
215

#لو سعيتم وجاهدتم واستقتلتم في إيصال حضّار زيارة الأربعين إلى عشرات الملايين، وعطّلتم كلّ أجهزة الدّولة ووزاراتها شهوراً في سبيل ذلك، فإنّ تعدّد الطّوائف والعرقيّات في داخل العراق لا يسمح بسيادة نظام استبدادي ديني بأيّ عنوان فقهيّ أو سياسيّ طرحتموه أو سوّقتموه، وعليكم أن تفهموا هذا الأصل الأصيل الّذي لا يمكن القضاء عليه بمنطق الرّصاص والقنص، فليُفهم هذا جيّداً، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...