أخطاء حركات الإسلام السّياسي!!

21 نوفمبر 2019
307
ميثاق العسر

#الأخطاء الجسيمة الّتي ارتكبتها حركات الإسلام السّياسي في العراق منذ بواكير نشأتها كثيرة جدّاً؛ وبسبب هذه الأخطاء: رمّلوا النّساء؛ ويتّموا الابناء؛ وهجّروا الفقراء، وشرّدوا الملايين، وضحايا أخطائهم وقِصر نظرهم واندفاعاتهم المذهبيّة لا تُعدّ ولا تُحصى. #وبعد أن تربّعوا ببركة القوى الدّوليّة على كرسيّ الحكم ـ والّتي كانوا يبرّرون تعاونهم معها بكذبة الظّالم سيفي انتقم منه […]


#الأخطاء الجسيمة الّتي ارتكبتها حركات الإسلام السّياسي في العراق منذ بواكير نشأتها كثيرة جدّاً؛ وبسبب هذه الأخطاء: رمّلوا النّساء؛ ويتّموا الابناء؛ وهجّروا الفقراء، وشرّدوا الملايين، وضحايا أخطائهم وقِصر نظرهم واندفاعاتهم المذهبيّة لا تُعدّ ولا تُحصى.
#وبعد أن تربّعوا ببركة القوى الدّوليّة على كرسيّ الحكم ـ والّتي كانوا يبرّرون تعاونهم معها بكذبة الظّالم سيفي انتقم منه وانتقم به ـ أخذوا يقدّمون النّصائح لمن يُريد مواجهة طغيانهم وفسادهم.
#لكنّ السّؤال الأساس هو ما يلي: لماذا لم تصغوا في ذلك الحين لنصائح من كان يطلب منكم ترك الثّوريّة والاندفاعات والتّهوّر وتصفونه بالبعثيّة والعمالة والجبن والتّخاذل؟! وإذا كانت لديكم تبريرات شرعيّة وجهاديّة في ذلك الوقت لتحرّكاتكم فللآخرين نفسها اليوم أيضاً.
#بلى؛ الإسلام السّياسي سرّ تقهقر أممنا ورجعيّتها، فليُتأمّل كثيراً، والله من وراء القصد.
#ميثاق_العسر


تنطلق إجابات المركز من رؤية مقاصدية للدين، لا تجعله طلسماً مطلقاً لا يفهمه أحد من البشرية التي جاء من أجلها، ولا تميّعه بطريقةٍ تتجافى مع مبادئه وأطره وأهدافه... تضع مصادره بين أيديها مستلّةً فهماً عقلانياً ممنهجاً... لتثير بذلك دفائن العقول...